اكتئاب ما بعد الولادة

اكتئاب ما بعد الولادة
اكتئاب ما بعد الولادة

مع كل ما تمر به الأم في فترة الحمل من ضغط نفسي، نقص في النوم وتغيرات في الجسم، يعد اكتئاب ما بعد الولادة شائعاً جداً بين الأمهات، حيث يصيب واحدة من بين كل 10 نساء، ويعد شفاءه سهلاً في معظم الأحيان. إذا كنتِ تعتقدين بأنكِ مصابة باكتئاب ما بعد الولادة، وغير قادرة على تشخيص الأعراض، تحدثي إلى طبيبتك.

اكتئاب ما بعد الولادة

أعراض اكتئاب ما بعد الولادة

تبدأ أعراض اكتئاب ما بعد الولادة عادةً في الأسابيع الستة الأولى بعد الولادة، لكن من الممكن أن تشعري بها في أي وقت حتى يبدأ طفلك بالمشي تقريباً. هناك احتمالية أكبر بأن تتعرضي لاكتئاب ما بعد الولادة إذا أصبتِ أنتِ أو أحد من عائلتك بالاكتئاب من قبل.

تختلف أعراض اكتئاب ما بعد الولادة من شخص إلى آخر، لكن هناك بعض الأعراض التي يمكنك مراقبتها مثل:

  • الشعور بنوبات من الذعر أو القلق.
  • الشعور بالقلق الدائم حول صحتك وصحة من حولك.
  • الشعور بأنكِ أم سيئة أو شخص سيء.
  • الشعور بالعذاب بشكل مستمر.
  • الاحساس الدائم بالحاجة إلى البكاء وأحياناً بدون سبب لذلك.
  • الحاجة الدائمة للنوم وعدم الشعور بالراحة أبداً.
  • مواجهة صعوبة في النوم.
  • الاحساس بأن عليكِ التظاهر بالقوة أمام الآخرين.
  • عدم الرغبة في التحدث عن الولادة أو التحدث عن ذلك طوال الوقت.
  • شعورك بأن الحياة أصبحت بلا قيمة منذ ولادة طفلك.
  • شعورك بأن لا قيمة لكِ.
  • عدم شعورك بأي رابط أو أحاسيس اتجاه طفلك.
  • الشعور بالتعب، آلام في الصدر، مشاكل في التنفس، أوجاع في الرأس، دوار، وآلام في المعدة.
  • فقدان الشعور بالوقت، وعدم التفريق بين عدة ساعات وعدة دقائق.
postnatal-depression-article

ما الذي تستطيعين فعله إذا كنتِ تعتقدين بأنكِ مصابة باكتئاب ما بعد الولادة

إذا كنتِ تعتقدين بأنكِ مصابة باكتئاب ما بعد الولادة تحدثي إلى طبيبتك حول الأمر، لأنها تُعتبر الشخص الأفضل لمساعدتك. وهناك بعض الأمور التي يمكنكِ القيام بها للتخفيف من الأعراض:

  • عبّري عن مشاعرك وتحدثي عن كل ما تمرين به إلى زوجك، صديقتك، أحد أقرباءك أو أحد الأمهات الأخريات.
  • لا ترهقي نفسك في الكثير من الأعمال اليومية.
  • تقبّلي مساعدة من حولك.
  • اهتمي بنفسك وخصصي وقتاً لراحتك.
  • لا تشعري بالذنب حيال كل ما تمرّين به.