وضع نظام يومي روتيني

وضع نظام يومي روتيني
وضع نظام يومي روتيني

يعد النظام الروتيني اليومي أمراً بالغ الأهمية لك ولطفلك، إذ يمنحه الاستقرار ويساعدكِ على التخطيط ليومك كاملاً. ومع هذا، فالأطفال الرضّع يتناولون الطعام وينامون عند احتياج أجسامهم لذلك، لذا ينبغي الاسترشاد بذلك عند تطبيق النظام الروتيني اليومي.

وضع نظام يومي روتيني

تمييز النهار من الليل

خلال المراحل الأولى، يمكنك تعليم الطفل الفرق بين الليل والنهار. فمع الحرص على خفض الإضاءة والتحدّث بصوت هادئ ليلاً، خلافاً للحركة والنشاط والحيوية أثناء النهار، سرعان ما سيلاحظ طفلك الفارق.

مراقبة الأنماط اليومية لحياة طفلك

مع مراقبة طفلك، سرعان ما تدركين الأنماط اليومية له. وقد تتغير هذه الأنماط من يوم إلى آخر في البداية، ثم تبدأ تدريجياً في التغير أسبوعياً، ثم كل أسبوعين.

لكل طفلٍ أسلوبه الخاص، لذا فمن الأهمية بمكان مراقبة كيفية ارتباط عاداتهم بعضها ببعض. فإذا بدا لك أن هناك شيئاً ليس على ما يرام، فربما يرجع ذلك إلى مخالفة نمط حياتهم المعتاد. وفي معظم الأحيان، إذا كان الأطفال يتناولون الطعام بشكلٍ جيد وعلى فترات منتظمة، ستنتظم كل الأمور الأخرى.

routine-article
  • 1

    نظامك الغذائي

    حتى تتسنى لك الاستفادة من هذا الوقت المميز من يومك أنت وطفلك، اختاري كرسياً مريحاً، وأحضري لنفسك كوباً من الماء ومنشفة قطنية لمساعدة طفلك على التَجَشُّؤ.

  • 2

    متعة تغيير الحفاضات

    احتفظي بكمية من الحفاضات ومناشف الأطفال ولفات القطن، وكريم علاج التهابات الحفاضات، وحقيبة مستلزمات الأطفال، بالقرب من مكان تغيير الحفاضات. ويمكن استخدام الألعاب والدمى لتسلية طفلك أثناء تغيير الحفاضات.

  • 3

    روعة موعد النوم

    يساعد الحمام المُهدئ وحكاية ما قبل النوم الطفل في إدراك أنه قد حان وقت النوم. وتُعد الإضاءة الخافتة في حجرة نوم الطفل هي الإضاءة المثلى للوجبات الليلية.