الأسبوع 30

الأسبوع 30
الأسبوع 30

يعد التهاب المثانة من الأمراض الشائعة عند النساء الحوامل في الفترة الأخيرة من الحمل، ويحدث بسبب الضغط الزائد الذي تتعرض له المثانة. قد يترافق ذلك مع الشعور بأوجاع في بعض الأحيان.

الأسبوع 30

تطور نمو طفلك

يبلغ طول طفلك الآن حوالي 40 سم، كما يزن 2 رطل و8 أوقية تقريباً أي 1,13 كغ. يقضي الجنين في هذه المرحلة من العمر 80% من وقت النوم وهو يحرك جفنيه وكأنه يحلم.

يتطور دماغ الطفل بشكل سريع في هذه المرحلة، كما تتطور الأنسجة العصبية التي تساعد الدماغ على ارسال وتلقي الإشارات بشكل أسرع، وتزيد من قدرة التعلم عند الطفل فيما بعد.

الصحة الجسدية في فترة الحمل

يضغط حجم الطفل المتزايد على المثانة مما يسبب حدوث التهاب المثانة في بعض الأحيان، ويجعلك ذلك تشعرين بحرقة عند التبول. إن شرب كوب من التوت البري وكمية كافية من الماء خلال اليوم، يساعد على طرد السموم من الجسم بشكل طبيعي. كذلك استشيري طبيبتك فربما تقوم بوصف نوع آمن من مضادات الالتهاب التي يمكن تناولها خلال فترة الحمل إذا اقتضى الأمر.

هل تعلمين؟

إنه الأسبوع 30 من الحمل وما زال طفلك يقوم بالدوران والتحرك. فهو الآن إما بالوضعية الطبيعية للولادة، أي رأسه متجه إلى الأسفل، أو أنه بعكس الوضعية، أي رأسه للأعلى ورجليه للأسفل. نسبة ثلاثة من أصل أربعة أجنة قاموا بالدوران إلى الوضعية الصحيحة للولادة (الرأس إلى الأسفل والرجلين إلى الأعلى) خلال الأسبوع 32. لكن مع اكتمال فترة الحمل نسبة 3- 4% من الأجنة فقط بقيت في وضعية الوقوف والرأس متجه إلى الأعلى.